طال الصبر و النتيجة

هذا هو الايميل اللي وصلني قبل قليل من مجلة الجامعة، صراحة كان في توقع مش غرور و لكن إيماني بانه عندي شي جميل.
قدمت الاعمال في شهر أكتوبر ٢٠١٤ و حسّيت انه طال الانتظار و الحمدلله جاء الفرج و الفرحة الحلوة. صحيح التصوير الفوتوغرافي مش من أولوياتي حاليا لانه لازم اخلص تخصصي و بعد كذا لي الحق في اللي ابغاه، ننتظر الين ثاني أسبوع من شهر ٣ و نشوف المجلة.

الحمدلله اولا و اخيرا..

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *